بريطانيا تشيد بـ"سحور المسلمين" في حادثة احتراق برج لندن

أفاد المتحدث باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط إدوين صامويل بأن تقارير أشارت إلى أن استيقاظ الصائمين للسحور ساهم في إنقاذ حياة عديد الأشخاص من حريق أحد الأبراج في لندن.
 
جاء ذلك في تدوينة نشرها صامويل على حسابه على موقع التدوينات الصغيرة "تويتر"، شكر فيها الصائمين المسلمين على هذا الموقف.
 
وكان حريق ضخم التهم برج غرينفل السكني المكون من 24 طابقا، في منطقة "لانكستر ويست" غربي لندن، وأسفر عن مقتل 17 شخصا على الأقل.
 
وكان سكان بالمنطقة التي شب فيها الحريق، الأربعاء، قد كشفوا أن استيقاظ الصائمين من المسلمين لتناول وجبة السحور، كان وراء إنقاذ حياة الكثيرين.
 
وقالت إحدى سكان المنطقة السكنية إن الصائمين الذين استيقظوا لتناول السحور، انتبهوا للحريق وأبلغوا السلطات البريطانية، مضيفة أن معظم الصائمين لا يذهبون للنوم قبل الساعة الثانية صباحا.

فتوى تثير ضجة: لن يُقبل صيام القطريين في رمضان حتى ترضى السعوديّة عنهم

أصدر شيخ يدعى جمعان الضب، فتوى، أكد من خلالها أن صيام القطريين لهذا العام باطل وغير ذي جدوى، كونهم خرجوا عن طاعة ولي الأمر، مؤكّداً أن صيامهم سيبقى باطلاً إلى أن يعتذروا ويطلبوا العفو، وتقبل السعودية ذلك الاعتذار.
 
وحسب موقع "الحدود" الخليجي المعروف بأخباره المثيرة للجدل والتي تثير الشكوك بخصوص صحتها، أن المفتي المذكور لمس بادرة حسنة من علماء الأزهر، عندما دعوا لصياغة رأي الشرع في الأزمة القطريّة السعوديّة والبت في مسألة العقوبات التي حلّت على قطر، وهو ما دفعه لإصدار فتواه التي تعتبر مخالفة السعوديّة بمثابة الحيض والنفاس، تَنقُض الطهارة وتبطل الصيام.
 
ونشرت العديد من الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي هذه الفتوى، حيث عبر النشطاء عن استغرابهم الشديد من مضمونها، موضحين أن الأمر قد يكون مجرد خبر لا أساس له من الصحة، يهدف إلى جر أنظار القراء.
 
دادس24 / وكالات

خمس دول عربية تقطع العلاقات مع قطر بسبب "الإرهاب"

 قطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين واليمن العلاقات الدبلوماسية مع قطر اليوم الاثنين واتهمتها بدعم "الإرهاب" في أسوأ صدع تشهده المنطقة منذ سنوات وبعض أطرافه من أقوى الدول في العالم العربي.
 
كما قال محمد الدايري وزير الخارجية في حكومة شرق ليبيا اليوم إن الحكومة حذت حذو حلفاء إقليميين وقررت قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر.
 
وألقت إيران، خصم السعودية منذ وقت طويل وهدف مستتر من وراء الخطوة، باللوم على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في التمهيد للقرار خلال زيارته للرياض مؤخرا.
 
وتشجب مصر ودول خليجية عربية بالفعل دعم قطر للإسلاميين خاصة جماعة الإخوان المسلمين التي تناصبها هذه الدول العداء.
 
وتصعد الخطوة المنسقة بشكل كبير الخلاف بين الدول العربية ومنها دول أعضاء في أوبك.
 
وأعلنت الدول الخليجية الثلاث إغلاق أجوائها مع قطر وأمهلت الزائرين والمقيمين القطريين 14 يوما للمغادرة. كما أنهى التحالف بقيادة السعودية في اليمن مشاركة قطر فيه.
 
واتهمت السعودية قطر بدعم الجماعات المتشددة ونشر أفكار العنف في إشارة فيما يبدو إلى قناة الجزيرة الإخبارية المملوكة لقطر.
 
واتهم بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية قطر "باحتضان جماعات إرهابية وطائفية متعددة تستهدف ضرب الاستقرار في المنطقة ومنها جماعة (الإخوان المسلمين) و(داعش) و(القاعدة) والترويج لأدبيات ومخططات هذه الجماعات عبر وسائل إعلامها بشكل دائم".
 
كما اتهم البيان قطر بدعم "الجماعات الإرهابية المدعومة من إيران" في القطيف بالمنطقة الشرقية بالمملكة وفي مملكة البحرين.
 
وقالت قطر إنها تتعرض لحملة بهدف الإضرار بها ونفت تدخلها في شؤون الدول الأخرى.
 
وقال بيان لوزارة الخارجية القطرية "لقد تعرضت دولة قطر لحملة تحريض تقوم على افتراأت وصلت حد الفبركة الكاملة ما يدل على نوايا مبيتة للإضرار بالدولة".
 
وذكر تلفزيون الجزيرة أن الخارجية القطرية أعربت عن أسفها لقرار السعودية ومصر والإمارات والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر لاتهامها الدوحة بمساندة الإرهاب.
 
ونقل التلفزيون عن الوزارة قولها "الإجراأت غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاأت لا أساس لها من الصحة".
 
وأضاف "هذه الإجراأت لن تؤثر على سير الحياة الطبيعي للمواطنين والمقيمين".
 
وقالت إيران إن الولايات المتحدة تمسك بخيوط اللعبة.
 
وكتب حميد أبو طالبي مساعد الشؤون السياسية بمكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني على تويتر يقول "ما حدث هو النتيجة الأولية لرقصة السيوف" في إشارة واضحة لزيارة ترامب للسعودية مؤخرا.
 
كان ترامب ومسؤولون أمريكيون شاركوا في رقصة بالسيوف أثناء الزيارة الشهر الماضي. وتحدث ترامب عن إيران بوصفها مصدرا رئيسيا لتمويل ودعم الجماعات المتشددة.
 
وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون للصحفيين في سيدني اليوم الاثنين إن القرار لن يؤثر على محاربة الإسلاميين المتشددين وإن واشنطن حثت حلفاءها الخليجيين على حل خلافاتهم.
 
وقد يكون للخلاف بين الدوحة وحلفائها المقربين تداعيات في مختلف أنحاء الشرق الأوسط. * تداعيات
وظهرت التداعيات الاقتصادية للقرارات على الفور إذ أعلنت شركات الاتحاد للطيران وطيران الإمارات وفلاي دبي الإماراتية تعليق جميع رحلاتها الجوية من وإلى الدوحة اعتبارا من صباح غد الثلاثاء وحتى إشعار آخر.
 
وذكرت الخطوط الجوية القطرية عبر موقعها الإلكتروني الرسمي أنها علقت كل الرحلات إلى السعودية.
 
ونزل مؤشر البورصة القطرية 7.5 بالمئة. وكانت بعض الأسهم القيادية في السوق هي الأكثر تضررا.
 
وهذه الإجراأت أكثر صرامة من إجراأت أخرى اتخذت خلال شقاق دام ثمانية أشهر في 2014 عندما سحبت السعودية والبحرين والإمارات سفراءها من الدوحة. لكن الأجواء لم تغلق آنذاك ولم يتم طرد القطريين.
 
وتهدد الإجراأت الدبلوماسية مكانة قطر التي تستضيف قاعدة عسكرية أمريكية كبيرة كما ستنظم بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022. وتقدم قطر نفسها منذ سنوات في صورة الوسيط وأحد اللاعبين في الصراعات الكثيرة بالمنطقة.
 
وقال كريستيان أولريخسن وهو خبير في الشؤون الخليجية بمعهد بيكر ومقره واشنطن إن إغلاق الحدود البرية والمجال الجوي لقطر لأي فترة من الوقت "سيثير الفوضى في الجدول الزمني" لكأس العالم.
 
وأضاف "يبدو أن السعوديين والإماراتيين يشعرون بالقوة لتوافق مصالحهم الإقليمية، تجاه إيران والتطرف الإسلامي، مع إدارة ترامب.
 
"قرروا التعامل بالأسلوب البديل مع قطر مفترضين أنهم سيحظون بدعم إدارة (ترامب)".
 
واستخدمت قطر نفوذها الإعلامي والسياسي لدعم الإسلاميين خلال انتفاضات الربيع العربي في 2011.
 
لكن أحزاب جماعة الإخوان المسلمين المتحالفة مع الدوحة تراجعت في المنطقة خاصة بعد إطاحة الجيش بالرئيس المصري المنتمي للإخوان محمد مرسي عام 2013 عقب احتجاجات حاشدة على حكمه.
 
وتدرج مصر والسعودية والإماراتجماعة الإخوان المسلمين على قائمة للتنظيمات الإرهابية.
 
وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان إن سياسة قطر "تهدد الأمن القومي العربي وتعزز من بذور الفتنة والانقسام داخل المجتمعات العربية وفق مخطط مدروس يستهدف وحدة الأمة العربية ومصالحها".
 
وقال بيان من وزارة الخارجية المصرية إن مصر قررت أيضا "غلق أجوائها وموانيها البحرية أمام كافة وسائل النقل القطرية حرصا على الأمن القومي المصري".
 
وقالت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ) إن الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا قطعت العلاقات مع قطر اليوم الاثنين واتهمتها بالتعامل مع جماعة الحوثي المعادية لها والمتحالفة مع إيران.
 
وأضافت الحكومة في بيان أن القرار صدر "بعد اتضاح ممارسات قطر وتعاملها مع الميليشيات الانقلابية ودعمها للجماعات المتطرفة في اليمن".
 
وأشارت إلى أن اليمن يدعم قرارا اتخذه التحالف بقيادة السعودية اليوم الاثنين بإنهاء مشاركة قطر فيه.
وارتفعت أسعار النفط بعد القرارات ضد قطر أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال وأحد أكبر مصدري المكثفات.
 
وكالات

كوريا الشمالية تهدد بتدمير العالم بأربعة قنابل هيدروجينية

هدد إليخاندرو تساو دي بينوس، الممثل الخاص للخارجية في كوريا الشمالية، بتدمير العالم بثلاث أو أربع قنابل هيدروجينية، وذلك حسب ما نقلته وسائل إعلام عالمية.
 
وحسب موقع “ديلي كولر”، الأمريكي، أضاف إليخاندرو تساو، أن الأمور لا تحسب بأن أعداد الصواريخ، التي تمتلكها أمريكا أكثر من كوريا الشمالية لأن المسألة ليست في الكمية، بل في قوة التفجير.
 
وزاد إليخاندرو تساو، أن قنبلة هيدروجينية واحدة أكثر قوة 100 مرة من القنبلة النووية”، وتابع: “إن ثلاثا أو أربعا منها كافية لإنهاء العالم بأسره.
 
وشدد إليخاندرو تساو دي بينوس، الذي يوصف بأنه “أحمق مفيد”، وينشط في الدفاع عن نظام كوريا الشمالية، على أن الشطر الكوري الشمالي لا يمكن المساس به.
 
وقال المتحدث نفسه إنه “لا أحد بإمكانه المساس بكوريا الشمالية، وإذا تعرضوا لها فشعبها سيدافع عنها بالبنادق وبالصواريخ”، وأضاف أنها مستعدة تماما للحرب بأسلحة نووية، وهيدروجينية.
 
وكالات

اليابان تفتح للطلبة المغاربة مباراة للحصول على منح دراسية

أعلنت الحكومة اليابانية عن تنظيم مباراة من أجل الحصول على منح دراسية لفائدة الطلبة المغاربة.
 
وأوضح بلاغ للسفارة اليابانية بالرباط فإن الأمر يتعلق بمنحة للبحث لفترة من سنة واحدة ونصف، وسنتين أو أكثر من ذلك بالنسبة للحاصلين على الإجازة فما فوق، ومنحة لفترة خمس سنوات (7 سنوات بالنسبة للطب وطب الأسنان والطب البيطري) للحاصلين على الباكالوريا في تخصص العلوم أو الآداب، ومنحة لفترة ثلاث سنوات للحاصلين على شهادة الباكالوريا الراغبين في تكوين مهني تطبيقي.
 
وقد تم نشر المزيد من الشروحات بخصوص هذه المنح، وكذا الشروط الجديدة المتعلقة بالتسجيل في مباراة الانتقاء الأولي إضافة إلى إمكانية تحميل الاستمارات، على الموقع الإلكتروني للسفارة اليابانية.
 
وأضاف المصدر ذاته أنه يتعين إرسال ملفات التسجيل في المباراة إلى السفارة اليابانية قبل يوم 19 ماي 2017.
 
دادس24/ و. م .ع 

سوريا: بعد أن عجز عن إنقاذ الأطفال .. صحافي ينهار باكيا أمام الجثث

كان المصور الصحافي عبد القادر حباك موجودا لحظة تنفيذ هجوم انتحاري في سوريا، ذهب ضحيته 126 شخصا، من بينهم 68 طفلا.
 
ولعل رد فعل عبد القادر، سبب كاف ليدخل التاريخ من بابه الواسع، وذلك بعد انهياره بالبكاء حينما عجز عن إنقاذ الأطفال الذين قتلوا، وأحس بالضعف أمام حجم الارهاب والخراب!
 
 
وقتل نحو 125 شخصا، غالبيتهم من اهالي الفوعة وكفريا المواليتين للنظام وبينهم 68 طفلا، في تفجير انتحاري استهدف السبت 15 أبريل الجاري، حافلات غرب حلب، كانت تقلهم بعيدا عن بلدتيهما اللتان تعانيان الحصار منذ عامين.
 
دادس24

أنبيي إمقورن

أخبار المغرب  أخبار المغرب الكبير  أخبار العالم  أخبار الإقتصاد تمازيغت  عالم الرياضة مستجدات التعليم  دين ودنيا  عالم سيدتي  تكنولوجيا  أقلام حرة  صوت وصورة  بانوراما  عين على الفايسبوك  السلطة الرابعة  حوادث  المرأة  خارج الحدود   كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف